ويليام شكسبير Shakespeare

(1564 - 1616 / Warwickshire)

سونيت 3 - Poem by ويليام شكسبير Shakespeare

انظرْ في مرآتك وقل للوجه الذي تراه
لقد آن الأوان كي يصوغ هذا الوجه وجهاً آخر
فإن لم تجدّد نضرة هذا الوجه
تخدع العالم وتحرم امرأة من أن تصبح أمّاً
أية امرأة لم يُحرث رحمُها بعد
ترفض لكَ زرعاً؟
ومن هو ذلك الأحمق الذي يحوّل عشقه لنفسه قبراً
يبتلع ذريته ويقطع نسله؟
أنت مرآة أمِك وهي مرآتك
فبك تجدد شبابها وتستعيد ربيع حياتها
وهذا ما ستراه أيضاً في نسلك عند الكِبَر
سترى أيامكَ الذهبية من نوافذ شيخوختك، باستثناء التجاعيد
أما إن رغبت في أن لا تحيا في ذاكرة الأيام والبشر
مُتْ أعزباً تمُتْ صورتك معك


Comments about سونيت 3 by ويليام شكسبير Shakespeare

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Thursday, October 24, 2013

Poem Edited: Thursday, October 24, 2013


[Hata Bildir]