ويليام شكسبير Shakespeare

(1564 - 1616 / Warwickshire)

سونيت 130 - Poem by ويليام شكسبير Shakespeare

عشيقتي عيناها جميلتان ولكنَ الشمسَ أجمل
شفتاها في حمرةِ المرجانِ لكن المرجان أنضر
وإذا كانَ الثلجُ أبيضاً فهل لونُ صدرها الرمادي أفضل
وإن كانَ الشَعرُ كأسلاك الحرير أينمو برأسها سلكٌ أسمر
رأيت ُ الوردَ مبتهجاً.. أحمر وأبيض
لكن هل ينمو مثل هذا الورد بخدها
وأذا كانَ بعضُ العطرِ أطيب
فحينَ تتكلمُ,حبيبتي, ينبعثُ دخانٌ من أنفها
أحبُ سمعاها تتكلم ولكنني أعلم جيدا
أن للموسيقى عذوبة أكثر من صوتها
أقسمُ أنني لم أر ملاكاً على الأرضِ ماشياً
فحين تمشي معشوقتيِ تتعثر فى خطوها
رغم َ ذلكَ, أقسمُ أنَ حبي لها نادر
كتلكَ المقارنةِ الظالمةِ لها وكم أكابر


Comments about سونيت 130 by ويليام شكسبير Shakespeare

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Thursday, October 24, 2013

Poem Edited: Thursday, October 24, 2013


[Hata Bildir]