Treasure Island

بدر شاكر السياب


الغيمة الغريبة


المومس الأجيرة الحقيرة
أكثر من حبيبتي سخاءا
أتيتها مساءا
معانقا أعانق الهواءا
هبّ من القطب على الظهيرة
مقبلا عيونها الخواءا
كأنني كيشوت في الأصيل
يركض خلف ظله الطويل
و يطعن السنابل الكسيرة
يظنها الأعدا
ضممت منها جثة بيضاءا
تكفنت من داخل و قبرها
في جوفها تناءى
حملت منها صخرة صماءا
تشدني إلى الثرى
أرفعها لتلثم الجوزاءا
الحب أن تبذل أن تنال ما تريد
كالنبع إذ يدفق لا كالبئر
كالنار تطوي نحوك السماءا
لا شرر الزناد
أستزيد
فألتقى دمعي كغيمة تعيد نفسها للبحر
أتعلم السحابة المرعدة المبرقة المجلجلة
بأن ماءها سيستحيل غيمة إليها مقبلة
تبذله في الفجر
و تلتقي به قبيل العصر
أريد أن أضمّ أن أقّبل
الدم الذي ينبض في الشفاة
كأنما القلب الذي يقّبل
الجسد الموات لا يحس شهقة الإله
تغور كالمدية حين تقتل
فتبعث الحياة القتيل
أريد أن أحرق كالحريق من أخيل
في القلب و اليدين و الكعبين
و يأكل النار لظى في عيني
لو كان ما تحسه الحبيبة
الألم الدوار لا الخواءا
ماكنت مثل غيمة غريبة
ترعد حتى تشعل الهواءا
رعدا
و تأبى الأرض أن تجيبه

Submitted: Saturday, November 09, 2013
Edited: Saturday, November 09, 2013

Do you like this poem?
0 person liked.
0 person did not like.

What do you think this poem is about?



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?

improve

Comments about this poem (الغيمة الغريبة by بدر شاكر السياب )

Enter the verification code :

There is no comment submitted by members..
[Hata Bildir]