بدر شاكر السياب


وداع


اريقي على ساعدي الدموع ......................... و شدي على صدري المتعب
فهيهات ألا أجوب الظلام ................................... بعيدا إلى ذلك الغيهب
فلا تهمسي / غاب نجم السماء ......................... ففي الليل أكثر من كوكب
وهل كان حلم بغير انتهاء ............................... و هل كان لحن بلا آخر ؟
لكي تحسبي أن هذا الغرام .......................... أبيد الرؤى... خالد الحاضر
و أنا سنبقى نعد السنين ................................... مواعيد في ظله الدائر ؟
على مقلتيك ارتماء عميق .............................. و ذكرى مساء تقول ارجع
نداء بعيد الصدى كالنجوم ................................. يراها حبيبان في مخدع
يكاد اشتياقي يهز الحجاب ............................. و تومي ذراعي: هيا معي
سأمضي... فلا تحلمي بالإياب ........................... على وقع اقدامي النائية
و لا تتبعيني إذا ما التفت ............................... ورائي إلى الشمعة الخابية
يرنحها في يديك النحيب ................................... فتهتز من خلفك الرابية
ستنسين هذا الجبين الحزين ............................. كما انحلت الغيمة الشاردة
و غابت كحلم وراء التلال .............................. بعيداً.. سوى قطرة جامدة
ستنثرها الريح عما قليل ................................... و تشربها التربة الباردة
ورب اكتئاب يسيل الغروب .......................... على صمته الشاحب الساهم
وأغنية في سكون الطريق ................................. تلاشت على هدأة العالم
أثارا صدى تهمس الذكريات .............................. إذا ماانتهى همسة الحالم
غداً.. حين يبلى وراء الزجاج ............................. كتاب عليه اسمي الذابل
و تنفض كفاك عنه الغبار ............................... و يخلو بك المخدع القاحل
سيلقاك و جهي خلال السطور ............................ كما يسطع الكوكب الآفل
إذا ما قرأن اللقاء الاخير .................................... تمنيت, في غفلة هاربة
لو استرجعت قبضتاك السنين .............................. لو استرجعت ليلة ذاهبة
و لكن شيئاً حواه الجدار ........................................ تحدى أمانيك الكاذبة
تلفت عن غير قصد هناك .............................. فأبصرت.. بالانتحار الخيال
حروفا من النار..ماذا تقول ؟ ............................ لقد مر ركب السنين الثقال
و قد باح تقويمهن الحزين ................................. بأن اللقاء المرجى..محال

Submitted: Monday, October 07, 2013
Edited: Monday, October 07, 2013

Do you like this poem?
0 person liked.
0 person did not like.

Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?

Comments about this poem (وداع by بدر شاكر السياب )

Enter the verification code :

There is no comment submitted by members..

Trending Poets

Trending Poems

  1. If You Forget Me, Pablo Neruda
  2. Still I Rise, Maya Angelou
  3. If, Rudyard Kipling
  4. Invictus, William Ernest Henley
  5. The Road Not Taken, Robert Frost
  6. Do Not Go Gentle Into That Good Night, Dylan Thomas
  7. Fire and Ice, Robert Frost
  8. Dreams, Langston Hughes
  9. Annabel Lee, Edgar Allan Poe
  10. Inspiration, Henry David Thoreau

Poem of the Day

poet Henry David Thoreau

Whate'er we leave to God, God does,
And blesses us;
The work we choose should be our own,
God leaves alone.

If with light head erect I sing,
...... Read complete »

   

Member Poem

New Poems

  1. She looks nice, Nassy Fesharaki
  2. My Frozen Breeze!, rajendran muthiah
  3. ZZ Your Wish Is Granted, Saiom Shriver
  4. There Is No Good In Goodbye, Casarah Nance
  5. the old tatered guilt, Clara Keiper
  6. Going Ahead, RoseAnn V. Shawiak
  7. Bless You, Michael P. McParland
  8. Richard Doe, Adeosun Olamide
  9. The Most Important Part, Loyd C. Taylor
  10. Separate Paths, Lora Colon
[Hata Bildir]