أيمن صادق

(1964 / مصر / الاسكندرية)

علميني الموت - Poem by أيمن صادق

علِّميني الموتَ .. كي أغتال عاري
وانفضي حبـَّــك من فـوق إزاري
وانزعيه بعد موتي من ضميـــري
ربَّما ينجيــك من سيــف التتـــار
علِّميني الموت .. يا أقــدس جرح
ٍ يمتــطي أغنيتي دون اختيــــاري
لم يعد يستــر أوجاعـَـك شِعـــري
فاستريها من نزيفي واحتضاري
فأنـــا أحمـــل تاريـــخَ حــــروفٍ
لم يزل يخدعها زيـــــفُ انتصــار
لم تزل تشدو بسيفٍ ' وصهيلٍ
' مثـلما تشـدو بأهــداب الجواري
فاغسلي عريَك من كذب وعودي
وابرأي منّي .. ومن عقم انتظاري
واحرقي الزيتونَ في ثغر حمـــام
ٍ واشعلي في قلبه جـــذوةَ نــــــــار
علِّميني الموت .. فالموتُ رجــاءٌ
للَّذي قايضَه ألف انتحــــــــــــــار
فإذا ما خان أحلامــَــك عمـــــري
فليكن موتي قرابين اعتــــــــــذار


Comments about علميني الموت by أيمن صادق

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Friday, April 25, 2014

Poem Edited: Friday, April 25, 2014


[Hata Bildir]