فوزي معلوف

(1899-1930 / زحلة)

فديتكِ يا دار الحبيبة مورداً - Poem by فوزي معلوف

فديتكِ يا دار الحبيبة مورداً
يحومُ عليه طيرُ قلبيَ للوِردِ

لأنتِ كمن تحوينَ إن قلتُ رحمةً
لهذا المعنّى لم تُعيدي ولم تُبدي

فمن علَّم الأحجارَ أُمثولةَ الجَفا
سوى ذات قلبٍ قُدَّ من حجَرٍ صَلدِ

تعلَّقها قلبي لأول نظرةٍ فهل
عندها من لوعة الحبّ ما عندي

جُننتُ بها والحسنُ كم ضيَّع الحجى
جنونَ هوىً لا ينتهي بي إلى حدِّ

فسبحان مَن أَعطى الهوى كلَّ سلطةٍ
فكلُّ مليكٍ فيه أطوع من عَبدِ

ومَن قسمَ النارَينِ ناراً بخدّها
من الحسنِ والأُخرى بقلبي من الوجدِ





Comments about فديتكِ يا دار الحبيبة مورداً by فوزي معلوف

There is no comment submitted by members..



Read this poem in other languages

This poem has not been translated into any other language yet.

I would like to translate this poem »

word flags

What do you think this poem is about?



Poem Submitted: Monday, March 10, 2014

Poem Edited: Monday, March 10, 2014


[Hata Bildir]